شقيقة زوجة توني بلير تكشف سبب ارتدائها الزي الإسلامي

27 Aug 2016 ساعة 12:33


الجبهة العالمية للمستضعفين - كشفت "لورين بوث" شقيقة زوجة رئيس الوزراء البريطاني السابق "توني بلير"، عن أسباب ارتدائها الزي الإسلامي، لافتة إلى أنه جاء بعد قرار فرنسا حظر ارتداء المايوه الشرعي "البوركيني" على شواطئها.

وقالت "لورين بوث"، اعتنقت الإسلام عام ٢٠١٠، لأن ارتداء "البوركيني" أو "النقاب" هو اختيار شخصي وينبغي عدم إجبار النساء على ارتداء أي زي.

وتابعت "بوث"، في برنامج على قناة "آي تي في" البريطانية: "لسنا مجبرين على الشعور بنفس الشيء أو ارتداء نفس الملابس، فيوجد جمال في التنوع والاختلاف".

وتعليقًا على حادث إجبار ضباط فرنسيين مسلمة على خلع ملابسها على أحد الشواطئ، قالت "بوث"، ٤٩ عامًا وأم لاثنين: "أن تتعرض للذل والصفع على الشاطئ لكونك مسلم، فهذا شيء مخيف".

ومع ذلك أكدت شقيقة زوجة "بلير" أنها ليست خائفة أن يحدث هذا الأمر في بريطانيا، موضحةً: "نحن لا نشعر بالذعر من اختيارات الناس في بريطانيا".


رمز الوثيقة: 75766

رابط المقال: http://mwfpress.com/vdccemqm.2bqpe8aca2.html

الجبهة العالمية للمستضعفين
  http://mwfpress.com