کاریکاتور/ إعتقال أمراء سعوديين ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في السعودية

اللواء قاسم سلیماني في رسالة الى سماحة قائد الثورة الاسلامیة: أعلن اجتثاث شجرة داعش الخبیثة

قاسم سليماني..”الجندي المجهول” في انتصارات العراق وسوريا على داعش!

أنصار الله: لا حماية لعدوان همجي موغل في الوحشية من صواريخنا والميدان كفيل بالرد

محمد بن سلمان يسرق اموال الامراء السعوديين!

ليبرمان: الأسد حسم المعركة ضد داعش

خطة امريكا لتقسيم السعودية الى 4 دول!

بالصور/ الحرب في اليمن

المجموعات المسلحة تخرق 12 مرة لنظام وقف الاعمال القتالية في سوريا

سوريا تعد العدة للمواجهة إن لم تخرج الولايات المتحدة من أراضيها

الخارجية: العراق يتحفظ على الفقرتين الخاصتين بحزب الله في اجتماع القاهرة

لماذا انتقل قاسم سليماني إلى غرفة البوكمال؟

مصير الحشد الشعبي بعد طرد “داعش”؟!

الأوبزرفر: بن سلمان وصهر ترامب يشكلان مزيجا خطرا

بالفیدیو: لماذا یکره الإیرانیون سیاسات الولایات المتحدة الأمریکیه

بلومبيرغ: ايران هي أقوى قوة اقليمية في الشرق الأوسط

نهاية داعش.. التائهون فى الأرض بحثاً عن “وهم الخلافة”.. ماذا تفعل 110 دول مع أكثر من 19 ألف مقاتل عائدين من رحلة الإرهاب؟.. هل تنتهى محاولات قوى

بالخريطة … تحرير ثلاث قرى جنوب حلب

السيد حسن نصر الله و حزب الله صمّام الامان و الثبات الوطني في لبنان و المنطقة

التهديدات السعودية ضد ايران وحزب الله..دعاية هشة

Tuesday 26 September 2017 - 14:07
رمز الوثيقة: 78851
داخلية أرشيف أخبار صفحة لبنان
سلاح حزب الله ضمان لمقاومتنا لإسرائيل
سلاح حزب الله ضمان لمقاومتنا لإسرائيل
دافع الرئيس اللبناني ميشال عون عن حق "حزب الله" في التسلح، معتبرا ذلك ضمانا لمقاومة لبنان لإسرائيل التي لا تزال تحتل جزءا من أراضي البلاد و"لا تحترم الشرعية الدولية".
الجبهة العالمية للمستضعفين - وفي مقابلة مع صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، استعرض الرئيس عون، الذي يبدأ زيارته الرسمية إلى فرنسا، أسبابا عدة دعما لموقفه.

وقال الرئيس اللبناني: “إن حزب الله لا يستخدم أسلحته في السياسة الداخلية، وهذه الأسلحة ليست إلا لضمان مقاومتنا للكيان الإسرائيلي الذي لا يزال يحتل جزءا من أرضنا، وهي نحو ٣٠ كلم مربع في مزارع شبعا، رافضا تطبيق واحترام قرارات الشرعية الدولية، ومنها ما ينص على حق عودة الفلسطينيين إلى أرضهم، الذين لجأوا إلى لبنان إبان حرب ١٩٤٨”.

وردا على سؤال “لوفيغارو” عما إذا كانت الأزمة الفلسطينية تبرر إلى هذا الحد وجود سلاح حزب الله، قال عون: “لا يمكننا أن نمنع حزب الله من سلاحه طالما أن إسرائيل لا تحترم قرارات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن وقرارات الأمم المتحدة. إن إسرائيل لها الحق في أن تشن الحرب كيفما ومتى تشاء، في حين أن الآخرين ليس لهم الحق في الحفاظ على سلاحهم للدفاع عن أنفسهم!. لا إن هذا غير مقبول”.

أما عن موقف بلاده من الأزمة السورية فأوضح عون أن “الاستراتيجية اللبنانية حيال الحرب في سوريا هي الحفاظ على حدودنا اللبنانية لحماية أنفسنا من الإرهاب، والنأي بالنفس عن المسائل السياسية الداخلية لسوريا”


- iuvmpress
Share/Save/Bookmark