کاریکاتور/ إعتقال أمراء سعوديين ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في السعودية

اللواء قاسم سلیماني في رسالة الى سماحة قائد الثورة الاسلامیة: أعلن اجتثاث شجرة داعش الخبیثة

قاسم سليماني..”الجندي المجهول” في انتصارات العراق وسوريا على داعش!

أنصار الله: لا حماية لعدوان همجي موغل في الوحشية من صواريخنا والميدان كفيل بالرد

محمد بن سلمان يسرق اموال الامراء السعوديين!

ليبرمان: الأسد حسم المعركة ضد داعش

خطة امريكا لتقسيم السعودية الى 4 دول!

بالصور/ الحرب في اليمن

المجموعات المسلحة تخرق 12 مرة لنظام وقف الاعمال القتالية في سوريا

سوريا تعد العدة للمواجهة إن لم تخرج الولايات المتحدة من أراضيها

الخارجية: العراق يتحفظ على الفقرتين الخاصتين بحزب الله في اجتماع القاهرة

لماذا انتقل قاسم سليماني إلى غرفة البوكمال؟

مصير الحشد الشعبي بعد طرد “داعش”؟!

الأوبزرفر: بن سلمان وصهر ترامب يشكلان مزيجا خطرا

بالفیدیو: لماذا یکره الإیرانیون سیاسات الولایات المتحدة الأمریکیه

بلومبيرغ: ايران هي أقوى قوة اقليمية في الشرق الأوسط

نهاية داعش.. التائهون فى الأرض بحثاً عن “وهم الخلافة”.. ماذا تفعل 110 دول مع أكثر من 19 ألف مقاتل عائدين من رحلة الإرهاب؟.. هل تنتهى محاولات قوى

بالخريطة … تحرير ثلاث قرى جنوب حلب

السيد حسن نصر الله و حزب الله صمّام الامان و الثبات الوطني في لبنان و المنطقة

التهديدات السعودية ضد ايران وحزب الله..دعاية هشة

Wednesday 25 September 2013 - 15:09
رمز الوثيقة: 9450
داخلية أرشيف أخبار صفحة الأردن
استنكار الإرهاب في الدول الاسيوية والافريقية
جمعية نساء ضد العنف في الأردن؛
استنكار الإرهاب في الدول الاسيوية والافريقية
استنكرت جمعية نساء ضد العنف بشدة موجة اعمال القتل والترويع واحتجاز الرهائن الجارية في عدد من الدول الاسيوية والافريقية، مؤكدة 'تنافي' مثل هذه الممارسات مع الاديان السماوية .
الجبهة العالمية للمستضعفين - استنكرت جمعية نساء ضد العنف بشدة موجة اعمال القتل والترويع واحتجاز الرهائن الجارية في عدد من الدول الاسيوية والافريقية، مؤكدة 'تنافي' مثل هذه الممارسات مع الاديان السماوية .

و بحسب موقع "Jo٢٤" الأردني،قالت رئيسة الجمعية خلود خريس في بيان صحفي اصدرته ردا على الهجمات التي شهدتها كينيا والعراق وباكستان واسفرت عن سقوط قتلى من المدنيين الابرياء الذين لا ذنب لهم ان هذه الممارسات 'منافية لتعاليم الدين الاسلامي وقيمه'.

واشارت في بيانها الى قوله تعالى ' أوَ لمْ يَرَوْا أنَّا جَعَلْنا حَرَمًا آمِنًا ويُتَخَطَّفُ الناسُ من حولِهم ' مشيرة الى ان الله عز وجل جعل الأمن جزاءَ مَن آمَن وعمل صالحًا، حسب ما جاء في الاية الكريمة ' الذين آمنوا ولم يَلْبِسوا إيمانَهم بظُلْمٍ أولئك لهم الأمنُ وهم مُهْتَدون '.

واضافت ان ما يجري في هذه البلاد ينم عن استهانة بحق الانسان في التحرك والحياة الامنة مشيرة الى قول رسول الله عليه الصلاة والسلام 'مَن أخافَ مؤمنًا كان حقًّا على الله أن لا يُؤَمِّنَه من أفزاع يوم القيامة'.
وحول اختطاف الرهائن في كينيا قالت خريس ان علماء المسلمين افتوا بان مثل هذه الممارسات 'تعد شكلا من اشكال البغي المحرم في الاسلام بغض النظر عن هوية وديانة المختطفين' .

وتوقفت خريس في بيانها عند فتاوي العلماء التي لا تجيز احتجاز المدنيين من الأعداء كرهائن وتهديدهم بالقتل، بسبب عمل يرتكبه أو يمتنع عنه غيرهم، وليسوا مسؤولين عنه، ولا يمكنهم منعه .

وذكرت انه من أهمّ قواعد العدل في الإسلام بين الناس ألا يسأل أحد عن عمل غيره، وألا يحاسب على جريمة اقترفها غيره مشيرة الى ان هذه القاعدة الشرعية أكّدها القرآن الكريم في كثير من آياته حيث قال تعالى ' ولا تكسب كلّ نفس إلاّ عليها ' كما قال تعالى ' ولا تزر وازرة وزر أخرى ' وجاء في الذكر الحكيم 'وكل نفس بما كسبت رهينة ' .

وابدت خريس اسفها لخروج بعض الجماعات المتأسلمة عن تعاليم الدين لتمارس القتل والخطف والتهجير على الهوية مشددة على قبول الاسلام لاتباع الديانات الاخرى.

وذكرت ان ما يجري 'مخالف لطبيعة النفس البشرية ونقاءها ونزوعها الى الخير وعون الانسان لاخيه الانسان' .
Share/Save/Bookmark