کاریکاتور/ إعتقال أمراء سعوديين ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في السعودية

اللواء قاسم سلیماني في رسالة الى سماحة قائد الثورة الاسلامیة: أعلن اجتثاث شجرة داعش الخبیثة

قاسم سليماني..”الجندي المجهول” في انتصارات العراق وسوريا على داعش!

أنصار الله: لا حماية لعدوان همجي موغل في الوحشية من صواريخنا والميدان كفيل بالرد

محمد بن سلمان يسرق اموال الامراء السعوديين!

ليبرمان: الأسد حسم المعركة ضد داعش

خطة امريكا لتقسيم السعودية الى 4 دول!

بالصور/ الحرب في اليمن

المجموعات المسلحة تخرق 12 مرة لنظام وقف الاعمال القتالية في سوريا

سوريا تعد العدة للمواجهة إن لم تخرج الولايات المتحدة من أراضيها

الخارجية: العراق يتحفظ على الفقرتين الخاصتين بحزب الله في اجتماع القاهرة

لماذا انتقل قاسم سليماني إلى غرفة البوكمال؟

مصير الحشد الشعبي بعد طرد “داعش”؟!

الأوبزرفر: بن سلمان وصهر ترامب يشكلان مزيجا خطرا

بالفیدیو: لماذا یکره الإیرانیون سیاسات الولایات المتحدة الأمریکیه

بلومبيرغ: ايران هي أقوى قوة اقليمية في الشرق الأوسط

نهاية داعش.. التائهون فى الأرض بحثاً عن “وهم الخلافة”.. ماذا تفعل 110 دول مع أكثر من 19 ألف مقاتل عائدين من رحلة الإرهاب؟.. هل تنتهى محاولات قوى

بالخريطة … تحرير ثلاث قرى جنوب حلب

السيد حسن نصر الله و حزب الله صمّام الامان و الثبات الوطني في لبنان و المنطقة

التهديدات السعودية ضد ايران وحزب الله..دعاية هشة

Sunday 5 November 2017 - 18:48
رمز الوثيقة: 79276
داخلية أرشيف أخبار صفحة فلسطين
بالصور/ وزير الدفاع الإسرائيلي يدعو للعفو عن جندي دين بالإجهاز على جريح فلسطيني
بالصور/ وزير الدفاع الإسرائيلي يدعو للعفو عن جندي دين بالإجهاز على جريح فلسطيني
أوصى وزير الدفاع الإسرائيلي افيغدور ليبرمان الأحد بأن يقوم الرئيس رؤوفين ريفلين بالعفو عن جندي إسرائيلي دين بالاجهاز على جريح فلسطيني ممدد أرضا ولا يشكل خطرا ظاهرا إثر مهاجمته جنودا إسرائيليين، في قضية أثارت انقساما عميقا في إسرائيل.
الجبهة العالمية للمستضعفين - أوصى وزير الدفاع الإسرائيلي افيغدور ليبرمان الأحد بأن يقوم الرئيس رؤوفين ريفلين بالعفو عن جندي إسرائيلي دين بالاجهاز على جريح فلسطيني ممدد أرضا ولا يشكل خطرا ظاهرا إثر مهاجمته جنودا إسرائيليين، في قضية أثارت انقساما عميقا في إسرائيل. وتلقى ريفلين في ١٩ تشرين الاول/ اكتوبر طلبا بالعفو عن الجندي ايلور عزريا، واعلن انه سينظر بالطلب وسيقوم أيضا باستشارة كل من الجيش ووزارة الدفاع. وأجهز عزريا الذي يحمل كذلك الجنسية الفرنسية على الشهيد عبد الفتاح الشريف برصاصة في الرأس في ٢٤ آذار/ مارس ٢٠١٦ في مدينة الخليل بينما كان الأخير ممددا أرضا ومصابا بجروح خطرة من دون أن يشكل خطرا ظاهرا، بعد أن هجم بسكين على جنود إسرائيليين. وكان الشريف أقدم مع شاب فلسطيني آخر على طعن جندي ما أدى إلى اصابته بجروح طفيفة. واستشهد الفلسطيني الاخر ويدعى رمزي القصراوي بالرصاص. وقال ليبرمان في رسالة وجهها إلى ريفلين “اود أن اطلب منك أن تقبل طلب ايلور عزريا، وتمنحه عفوا لبقية فترة سجنه”. وبحسب ليبرمان، فإن الجندي اعترف بأن اطلاق النار على الفلسطيني كان “خطأ عملانيا”. واضاف “تم منح العفو لأشخاص برتب أعلى بكثير من عزريا ارتكبوا ذات الفعل أو افعالا أشد خطورة” موضحا “اعتقد أن الوقت حان لانهاء هذه القضية التي هزت المجتمع الإسرائيلي، وان نرحم الجندي وعائلته”.

وأكد مكتب الرئيس الإسرائيلي في بيان أن ريفلين في طريقه حاليا إلى إسبانيا في زيارة رسمية، وسينظر في الوثائق والتوصيات المتعلقة بهذه القضية عند عودته. ودعا عدد من المسؤولين الإسرائيليين وبينهم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إلى منح عزريا العفو. وكان رئيس الاركان الإسرائيلي جادي ايزنكوت قرر في اواخر ايلول/ سبتمبر بتخفيض الحكم بالسجن المفروض على عزريا (٢١ عاما) بأربعة اشهر، لتصبح ١٤ شهرا بدلا من ١٨ شهرا بعد أن تقدم الجندي بطلب لإعادة النظر في الحكم. وصور ناشط عزريا يطلق رصاصة على رأس الشريف في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، وانتشر شريط الفيديو بشكل واسع على الانترنت وعرضته قنوات التلفزيون الإسرائيلية الخاصة والحكومية. وشكل مثالا لإحدى اوضح عمليات القتل التي استهدفت فلسطينيا بدون أن يشكل خطرا على الجنود الإسرائيليين. وادعى عزريا خلال محاكمته انه خشي أن يكون الشريف يرتدي حزاما ناسفا وأن يفجر نفسه، وهو ما رفضه القضاة العسكريون. وأثارت قضية عزريا انقساما في الرأي العام في إسرائيل، بين من يؤيد التزام الجيش بشكل صارم المعايير الأخلاقية، ومن يشدد على وجوب مساندة الجنود في وجه هجمات الفلسطينيين. وأظهرت استطلاعات الرأي أن ثلثي الإسرائيليين يؤيدون منح عزريا العفو. وكان عزريا دخل في ٩ اب/ اغسطس الماضي إلى سجن تزرفين (صرفند) العسكري جنوب تل أبيب حيث يفترض أن يمضي عقوبة السجن. وأنهى عزريا خدمته العسكرية الالزامية التي تستغرق ثلاث سنوات في ٢٠ تموز/ يوليو.



-iuvmonline
Share/Save/Bookmark