أيتام سوريون يتبرعون بمصروفهم لمسلمي الروهينجا

عن "الموت البطيء" في السجون المصرية

منظمات إنسانية: كارثة صحية تهدد مخيمات الروهينغا

حزب العمل البريطاني يرفض طلب السفارة السعودية حضور مؤتمره العام بسبب حربها على اليمن وانتهاكاتها لحقوق الإنسان

جمعية حقوقية تستنكر استمرار التعذيب في الإمارات

منظمة حقوقية: ذكورية المكسيك "تحتقر النساء

أغلب المعتقلين بالسعودية مرتبطون بالإخوان!

لاريجاني:ازمة ميانمار تعتبر اكبر ازمة دولية

منظمات حقوقية تندد بـ”حملة الاعتقالات” في عهد ابن سلمان

مظاهرة بيافا احتجاجا على عنف الشرطة الصهيونية ضد العرب

إحراق ٦٢ قرية و٩٠٠ مبنى للروهينغا في ميانمار

منظمة حقوقية أميركية تدين بيع أسلحة بقيمة ٣.٨ مليار دولار إلى البحرين

منظمات تطالب واشنطن بمعاقبة متورطين بالتعذيب في السعودية والبحرين ومصر

فلسطين و"الروهنجيا".. ألم یداوي ألما!

أطفال المسلمين بين القتل والتهجير والعبث بالهوية

مظاهرة في أفغانستان تنديدًا باستهداف أمريكا للمدنيين بالبلاد

مظاهرة بفرنسا استباقا لزيارة ولي عهد السعودية

مظاهرة في ألمانيا احتجاجًا على ترحيل لاجئين لأفغانستان

محاولة لفهم ما يحصل في السعودية

منظمة حقوقية بريطانية: السعودية دولة بوليسية

Saturday 10 September 2016 - 13:49
رمز الوثيقة: 76515
داخلية أرشيف أخبار صفحة الإرهاب
بعد الكنغرس …مجلس النوّاب الأمريكي يمرّر مشروع قانون يسمح بمقاضاة السعودية لضلوعها في هجمات ۱۱ سبتمبر
بعد الكنغرس …مجلس النوّاب الأمريكي يمرّر مشروع قانون يسمح بمقاضاة السعودية لضلوعها في هجمات ۱۱ سبتمبر
الجبهة العالمية للمستضعفين - صوّت مجلس النواب الأمريكي الجمعة (۹ سبتمبر ۲۰۱۶) على مشروع قانون من شأنه أن يسمح لعائلات ضحايا هجمات ۱۱ سبتمبر الارهابية بمقاضاة المملكة العربية السعودية في المحاكم الأمريكية لتورطها في تلك الهجمات.

ويمكّن التشريع عائلات الضحايا من مقاضاة المملكة العربية السعودية عبر حرمان الدول التي لها صلة بالإرهاب من التذرع بالحصانة السيادية في المحكمة.

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي مرّر القانون في شهر مايو الماضي وسط معارضة من البيت الأبيض الذي هدّد باستخدام حق النقض الفيتو.

ويدّعي معارضوا المشروع بأن له عواقب وخيمة على على مواطني الولايات المتحدة في الخارج, بما في ذلك اقامة دعاوى انتقامية ضدهم.

لكن مؤيدوا التشريع، بمن فيهم السيناتور تشاك شومر، والسناتور جون كورنين، يعتبرون المشروع “قضية عدالة وإرسال رسالة إلى الحكومات الأجنبية أنه لا يمكنها أن تدعم الإرهاب دون عواقب” .

وكان وزير الخارجية السعودية هدّد في وقت سابق من هذا العام بان بلاده ستبيع أصولا بقيمة ۷۵۰ مليار دولار في الولايات المتحدة وبما فيها سندات خزينة في حال إقرار المشروع.

وكانت وثائق سرية كشفت مؤخرا تفاصيل الإتصالات والدعم الذي تلقاه بعض الإنتحاريين الذين نفّذوا الهجمات بأفراد من العائلة السعودية ومنهم بندر بن سلطان السفير السعودي الأسبق لدى واشنطن.
Share/Save/Bookmark