التصميم: السعودیة تعدم 32 ناشط مطالب بالحریات وعالم شیعی

ارتفاع الحوادث الانتقامية من عوائل 'داعش' بالموصل

تونس تنفي تصريحات راديو فرنسي تمس دبلوماسييها في ليبيا

استشهاد مدني وإصابة 5 نتيجة انفجار في دمشق

مجزرة سيرلانكا.. الوهابية السعودية مرت من هناك

عندما تحاول السعودية التغطية على جرائمها بحق المعارضة

مؤسسة أبحاث أميركية: ابن سلمان يمارس القمع السياسي

تيار الوفاء: الاعدامات حلقة من مسلسل مجازر "آل سعود"

قائد الثورة الإسلامیة: العداء الامریكی لن یبقي "دون جواب"

لولا غطاء اميركا لما تجرأت الرياض على إعدام "37 مواطنا"

انكسار زحفين لمرتزقة الجيش السعودي في "نجران و عسير"

العدو الاسرائيلي يستهدف "المزارعين الفلسطينيين" على حدود قطاع غزة

إنفجار ضخم قرب سينما في مدينة "كولومبو" السريلانكية

المغرب يفكّك خلية إرهابية على صلة بـ"داعش"

نساء "داعشيات" رهن الإقامة الجبرية في "كوسوفو" بعد عودتهن من سوريا

نيوزيلندا تعرض منح "الإقامة الدائمة" للناجين من هجوم كرايستشيرش

مظاهرة عمالية شاغبة في قطر

اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا: مصر والإمارات من محرکات کراهية الإسلام في أوروبا

کلیب: مکتسبات الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة في العام ال40 من عمرها – تقنية النانو

کلیب: مکتسبات الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة في العام ال40 من عمرها – الرياضة

Wednesday 17 May 2017 - 01:21
رمز الوثيقة: 77897
داخلية أرشيف أخبار صفحة المملكة العربية السعودية
حصار وتدمير العوامية.. السعودية تخوض حربا داخلية
الجبهة العالمية للمستضعفين - التزامن مع الهجــوم الواسع على بلدة العوامية حلقــت مروحيات عسكرية عــلى علو منخفض في أجواء البلدة المحاصرة القوات السعودية تستخدم القنابل الانشطارية المحرمــة دوليــا في هجومهــا الواســع عــلى بلــدة العوامية هجوم الكتروني واسع أطلقه الجيش الالكتروني السعــودي عبر اذرعتــه الإعلامية بهــدف تحريف الحقائق وتبرير جرائــم الإرهاب والإبادة الجماعية التي ترتكبها القوات السعودية بحق أبناء العوامية آلة القتل المجرمة لآل سعود تطال الأبرياء أينما كانــوا، إذ كمــا في الخارج، ســواء في اليمــن وسوريا والعــراق، ها هي أيضا في نفس الوقت تحصد أرواح الأبرياء في داخل المملكــة، كما تحكيه أحداث بلدة العوامية التابعة لمحافظة القطيف حيث تبدو بلدة العواميــة هذه الأيــام ساحة حــرب حقيقية، حرب شاملة تخوضها القوات السعودية من طرف واحد ضد نساء وأطفال وشيوخ بلدة العوامية العزل.

القــوات السعوديــة التــي تشــن هجومــا واسعا عــلى بلدة العوامية في القطيــف منذ قرابة الأسبوع مستخدمــة كافــة الأسلحــة والمعــدات الثقيلــة والمتوسطــة والأسلحــة المحرمــة وســط تحليــق مروحيــات عسكريــة سعوديــة عــلى مستــوى منخفض في أجواء العوامية.

فمــع دخــول اليــوم الســادس للهجــوم الواسع الذي تشنــه القوات السعودية عــلى بلدة العوامية ّ سمع دوي انفجارات قوية ومتتالية في حي المسور التاريخــي وبحسب مصــادر محليــة فقد سمعت أصوات القنابل والانفجارات والرصاص قرب الحي مع استمرار إطلاق الأعــيرة النارية من قبل القوات السعوديــة كما عمدت القــوات المهاجمة إلى إطلاق النار بشكل عشوائي على الأحياء السكنية.

وأشــارت المصــادر إلى وقــوع أكــرث مــن خمســة انفجــارات متتاليــة في العواميــة مسببــة حالة من الخــوف والرعــب لأهــالي البلــدة خاصــة الأطفال والنساء .

وفي وقــت متأخــر من ليل أمــس الأول تصاعدت أعمــدة الدخان مــن مناطق عــدة في البلدة بسبب احتراق بعض المنازل وأضافت المصادر إن المدرعات أطلقــت النــار عــلى سيــارة بعــد اعتقال مــن فيها بجانب منزل عائلة الحبشي ثم عمدت إلى احراقها فيمــا عمــدت القــوات السعوديــة الى فتــح نــيران أسلحتها على منازل المواطنني في “حي الديرة ” و ” حي شكر الله ” و”الجميمة ” مستخدمة الأسلحة الرشاشــة والقنابل الانشطاريــة واستهدفت أيضا سيــارة مواطــن ممــا أسفر عــن إصابتــه واشتعال النــيران فيها ، فيما افاد شهــود عيان باعتقال قائد السيارة .

وفي الوقت الــذي أصبحت فيــه العوامية ساحة عسكريــة مغلقة بــاشرت القــوات السعودية وضع حواجــز خرسانيــة ضخمــة في جميــع مداخــل ومخارج المدينة بهــدف إرهاب الأهالي ومحاصرتهم حتــى عمال النظافة تم منعهم من دخول العوامية والقديــح الأمر الذي دفع الأهــالي إلى التطوع لجمع مخلفات القمامة، وفي صبــاح أمــس الأول غــادر طــلاب مــدارس الثانويــة في البلــدة تحت إجــراءات تفتيش دقيقة لأداء الامتحانات في مدارس مدينة صفوي المجاورة ومنــع الحاجز العسكري المحاذي لسجن القطيف دخــول حافلتني من أصــل ٤ حافــلات لنقل طلاب الثانوية إلى مدينة صفوي .

وفي خطــوة واضحــة لمــشروع الإبــادة الجماعيــة الــذي تمارسه القــوات السعودية بحق أهالي بلدة العوامية نفــذ المجلس البلدي تعليمات الداخليــة السعودية بإزالة ” المضائف ” والأكشاك كافة التي وضعها الأهالي لأداء شعائرهم الدينية .

إلى ذلــك كــذب والــد الطفل جــواد الداغــر بيان الداخليــة السعوديــة الــذي اتهمــت فيــه أبنــاء العوامية بقتل الطفل جواد حيث صرح والد الطفل لوسائل إعلام سعودية أن ابنه لقي حتفه عــلى ايدي القوات السعودية وان الحادثــة جــرت بالقديــح موضحــا انــه وأثناء عودته وعائلته إلى الإحساء بعد زيارة إلى محافظة القطيــف وأثناء خــروج العائلــة مــن القديح مرت بمنطقة مظلمة وضلت الطريق لتسمع بعدها دوي رصــاص كثيف ليتبني بعدها أن إحدى الرصاصات اخترقــت رأس ولــده جــواد الداغــر ابــن العامــني والنصف.

الهجوم الدامي الذي شاركت فيه مئات المدرعات وســط تحليق المروحيــات راح ضحيتــه حتى الآن أكرث مــن أربعة شهــداء بينهم امــرأة وطفل إضافة إلى عــشرات الجرحــى لم تسلم منه منــازل الآمنني ولا حتــى مساجد البلدة فقد طال القصف مسجد السيــد محمــد الــذي هــدم بالكامل فيمــا مسجد الفتيــه بحي الديرة تضرر بشكــل كبير، الأمر الذي كشف بعدا طائفيا حســب مراقبني لهجوم القوات السعودية على بلدتي العوامية والقديح، فمنذ بدء حصارها للبلدة عمدت القوات السعودية الى قصف منازل المواطنني ومساجد البلدة وشبكة المياه التي تمد البلــدة بهدف الضغط على النــاس لتهجيرهم بطريقة تعسفية قسريــة دون ذكر أسباب واضحة الأمــر الذي بــدت فيــه القــوات السعوديــه وكأنها تنحــو نحــو ارتكــاب جريمــة إبــادة جماعية ضد أهالي العواميــة وبذلك تنطبق على اعمالها جريمة الإبادة الجماعية التــي تعرفها المادة السادسة من نظام المحكمة الجنائية الدولية.

هذا وقد عمدت السلطــات السعودية وبالتزامن مع الهجــوم العسكري الواسع على بلــدة العوامية إلى شــن هجوم الكتروني شامــل من خلال جيشها الالكتروني مستخدمة كافة اذرعها الإعلامية بهدف تمييــع الحقيقة والتحريض عــلى البلدة المحاصرة وتبريــر جرائــم القتــل والإرهــاب الــذي تمارســه السلطات السعودية ضد أهالي بلدة العوامية.
Share/Save/Bookmark